عمر سليمان مغني. play

غير أن تقارير صحفية محلية، تشير إلى أنه ولد في محافظة قنا، جنوبي البلاد عام 1936، وانتقل إلى القاهرة ليلتحق بالكلية الحربية، كما أوفد إلى أكاديمية فرونزا العسكرية في موسكو، وهي ذات الأكاديمية التي درس بها الرئيس السابق مبارك وفي لقاء متلفز، ذكر اللواء السابق محمود زاهر -الذي سبق أن خدم مع سليمان- أن الأخير قتل في سوريا، وتحديدا في تفجير تم داخل مركز المخابرات السورية ومعه مسؤولون سوريون ومجموعة من عناصر مخابرات عدة دول أخرى
وذكرت في صيف 2012 أن سليمان قال في شهادته السرية إن "مبارك لم يأمر بالتعامل مع المتظاهرين" غني مع موسيقى الدبكة في مسرح باراماونت وفي اضخم ستادات ومسارح العالم في بريطانيا وكندا واستراليا والسويد، وغيرها من الدول الغربية، ولم يكن يصاحبه سوى عدد محدود من الالات الموسيقية، واحيانا مجرد عازف اورغ وحيد

وفي اليوم التالي لتعيينه، تعرض سليمان لمحاولة اغتيال من قبل مجهولين، وذلك أثناء توجهه لزيارة مبارك قادما من مقر جهاز المخابرات العامة شرقي القاهرة، وفق ما ذكره في شهادته بمحاكمة مبارك.

30
play
وفي حوار مع بوابة أخبار اليوم الحكومية -في صيف 2013- قال وكيل جهاز المخابرات العامة السابق اللواء ثروت جودة إن عمر سليمان "تعرض لغدر يهد جبال مرتين"
عمر سليمان (مغنى)
غير أن اللجنة العليا للانتخابات قررت استبعاده، بعدما أكدت أنه لم يتمكن من الحصول على دعم من 15 محافظة كما نص قانون الانتخابات وقتها، لكن بفارق ضئيل تم تقديره بعشرات التوكيلات فقط، وهو ما أثار تساؤلات وتشكيك في حقيقة أن يكون سليمان لم يتمكن من جمع العدد المطلوب من التوكيلات
play
ولم تبخل عليه مجلة "نويزي" المتخصصة بالفنون بوصفه بانه "الرجل الاكثر استرخاء في الكون" كناية عن الاعجاب بادائه وكذلك بهيئته، حيث انه بالكاد يبتسم او يتحرك خلال الغناء
وكتب عنه حينها على موقع جائزة نوبل "عمر سليمان لم يغير جو الأعراس في الشرق الأوسط فحسب بأسلوبه الشعبي الشوارعي، ولكنه جلب هذا الجو إلى الغرب" وتم اعتباره فناناً عالمياً لأنه قام بدمج الدبكة مع التكنو ميوزك لينتج "تكنو سوري" تحول العقيدة المخابراتية أمسك سليمان بملفات ومفاوضات الوساطة الفلسطينية الإسرائيلية وتبادل الأسرى والمصالحة الفلسطينية- الفلسطينية، وكان دائم الجولات الخارجية بين قطاع غزة ورام الله والقدس وتل أبيب
ولم يحظ عمر سليمان -عقب رحيل مبارك عن السلطة- بشعبية لدى بقية العسكريين، كونه من المخابرات وليس من الجيش، وهو ليس محبوبا بينهم، لكن الجيش يعرف أيضا أنه غير مقبول للناس كبديل لمبارك، وفق ما ذكرته شبكة "سي إن إن" الأميركية أواخر 2020، وذلك نقلا عن رسائل البريد الإلكتروني التي نشرتها الخارجية الأميركية على موقعها للوزيرة السابقة هيلاري كلينتون وفاة غامضة كما عاش غامضا توفي الرجل في جو أكثر غموضا، حيث لا تزال طبيعة وفاته محل تساؤلات، رغم تأكيد الإعلام الرسمي على طبيعة الوفاة

من الجيش للمخابرات لحساسية منصبه في مصر، ظل سليمان بعيدا عن أضواء الصحافة والإعلام حتى أواخر القرن الـ20 الماضي، ولا تزال المعلومات الموثقة عن تاريخه قليلة، خاصة تلك المرتبطة بفترة حياته الأولى قبل صعود نجمه داخل نظام الحكم.

1
عمر سليمان (مغنى)
مغني أعراس شعبي أشغل الصحافة العالمية بأغنية حصدت ملايين الدولارات"فيديو"
وبدأت صلة سليمان بالمخابرات في منتصف ثمانينيات القرن الماضي، حين عُين نائبا لمدير المخابرات الحربية، ثم مديرا للمخابرات الحربية في 1991، وحتى مطلع 1993 حيث عين رئيسا لجهاز المخابرات العامة
play
وارتبط سليمان -منذ صعوده إلى قمة إدارة المخابرات العامة- برعاية الملف الفلسطيني الإسرائيلي، كما كان الرئيس الانتقالي المحتمل لمصر بعد الثورة
وقال جودة إن المشير حسين طنطاوي -وزير الدفاع وقتها- "لم يكن يريد نجاح سليمان في هذه الانتخابات"
رحل سليمان -الذي يصفه المصريون بالصندوق الأسود- بعد إصابته بمرض في الرئة بأحد مستشفيات الولايات المتحدة، وفق ما ذكرته آنذاك وكالة الأنباء المصرية الرسمية، بوقت كانت فيه البلاد تشهد تحولا ديمقراطيا وسياسيا كبيرا بعد الثورة التي أطاحت بنظام مبارك بعد 3 عقود في السلطة سد النهضة وبمناسبة قضية سد النهضة في إثيوبيا، فإن الإعلامي والبرلماني مصطفى بكري نقل في كتابه "الصندوق الأسود عمر سليمان" عن سليمان قوله إن "مصر كانت ضد فكرة سد الألفية النهضة من الأساس"، وهو السد الذي تتخوف من تداعياته مصر على حصتها المائية من النيل الأزرق

.

26
عمر سليمان (مغنى)
وبعد بضع سنوات نال سليمان ثقة مبارك المطلقة، بعد أن نجا الأخير من محاولة اغتيال استهدفته خلال زيارة لإثيوبيا لحضور مؤتمر القمة الأفريقية عام 1995، حيث كان سليمان هو من أشار على مبارك أن يصطحب معه سيارة مصفحة، وكان معه داخل السيارة حين تعرضت للهجوم من قبل مسلحين، فأخفقت المحاولة ولمع نجم سليمان، بحسب تقارير صحفية
play
كما ذكر مصطفى بكري في كتابه عن عمر سليمان أن الحالة المعنوية والنفسية للأخير كانت "في أدنى درجاتها بعد استبعاده من الانتخابات الرئاسية، فبدأ المرض يحاصره وتراجع وزنه كثيرا"
مغني أعراس شعبي أشغل الصحافة العالمية بأغنية حصدت ملايين الدولارات"فيديو"
لكن اللواء حسين كمال -سكرتير سليمان والذي ظهر خلفه في المشهد الشهير إبان إعلان تنحي مبارك- نفى تصريحات زاهر، مؤكدا أنها مزاعم