اصول الدين عند الشيعة. موقع مكتبة المعارف الإسلامية

فيجب معاملة أعداء الدين بكل غضب وعدم السكوت بوجههم، وعدم الانحناء أمامهم والإيحاء بأن ولايتهم لا تتنافی مع الدين وبديهي أن هذه المعرفة لا تتأتى إلا بالتدبر والتأمل والتفكر فيهما
ويؤمنون أنه حي يرزق ويعيش بين الناس إلا أنه مخفي عن الأنظار ولا يحظى بلقائه إلا الواصلين والأتقياء السلام: السلامة، والسلام: الاستسلام

وقد بسطه ابن تيمية رحمه الله في رسالته التدميرية وغيرها.

أصول الشيعة
فإن التعليمات الاسلامية تنقسم إلى أصول وفروع الفرق بين الشيعة الإمامية والأشاعرة هناك أصول خالفت الإمامية فيها الأشاعرة ، مخالفة بالدليل والبرهان وتبعا لأئمتهم ، ونذكر المهم منها : 1 - اتحاد الصفات الذاتية مع الذات : إن لله سبحانه صفات
أصول الفقه عند الشيعة الإمامية: تقديم وتقويم
أصول الدين
التوحيد وهو بأن الله هو الذي خلقه، وهو خالق كل ما في الكون، والمستحق للعبادة، وهو الذي أوجده من العدم وبيده كل شيء، فالخلق، والرزق والعطاء والمنع، ، والإحياء، ، ، كلها تحت إرادته إنما أمره إذا أراد شيئا أن يقول له كن فيكون
ويزعمون كذلك أن لا نبي بعد نبيهم المزعوم فهم يعتقدون أن محمد بن إسماعيل هو خاتم النبيين الذي حكاه الله عز وجل

الإثنا عشرية أكبر طوائف عموماً وهم الشيعة الذين ينقلون الإمامة بعد الإمام السادس إلى ابنه ويؤمنون من بعد موسى الكاظم بخمسة أئمة آخرهم الذي يعتبرونه هو ولهذا السبب يطلق عليهم أسم الإثنا عشرية لأنهم آمنوا بإثنى عشر إمام.

19
الامامة : عند الشيعة اصل من اصول الدين التي لا يجوز فيها التقليد
وفي عهد الغيبة يكون العلماء أو المراجع هم نواب الإمام ويرجع إليهم الناس في شئونهم الدينية والفقهية والسياسية على رأي البعض الأئمة الإثنا عشر ترى الطائفة الإثنا عشرية عصمة جميع الأئمة الإثنا عشر إلى جانب فاطمة والرسول ، وأن جميع ما يدل على عصمة رسول الله يدل على عصمة الائمة الأطهار، وكلّ دليل يدل على وجوب الإنقياد والطاعة له يدل على وجوب الإطاعة للأئمة ، وأمثال هذه الأدلة تدل على عصمة أئمتنا حتى من السهو والنسيان والخطأ والغلط
النبوة عند الاثنا عشرية
شبهات وإيضاحات حول أصول الفقه عند الشيعة الإمامية
أصول الدين عند الإمامية الإثنا عشرية
الخوميني: الحكومة الإسلامية ص52
فالدين: الطاعة، يقال: دان له يَدِين دِيناً، إذا أصْحَبَ وانقاد وطاع ، وقد ذكر علي بن إبراهيم القمي في تفسيره: لم يبق من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وآله إلا نافق إلا القليل تفسير القمي ص 186، لعلي بن إبراهيم القمي
الايمان أن الله واحد أحد وأنه لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار وأنه عز وجل ليس بجسم ولا مادة ولا يصح وصفه بالأوصاف البشرية وأنه ليس له مكان أو زمان

هي مصداق لما يصح السجود عليه.

22
الفرق بين أصول الدين وفروعه
ولهذا يقولون : الإمامة أصل من أصول المذهب
أصول الشيعة
الجهاد واجب كفائي فرض كفاية ، ويُشترط في وجوبه عدة شروط، مثل التكليف والقدرة والعقل والذكورة، فيسقط عن النساء والشيوخ والمرضى من ليس له القدرة والصبيان والمجانين وغيرهم
أصول الدين
ويمكنك مراجعة الروايات في شأن العترة المطهرة في كتب السنة للاستزادة